Skip to main content

الطقس

الاقتصاد

المسلمين

الصحة

التعليم


الموقع والسكان

أيسلندا دولة جزرية أوروبية في شمال المحيط الأطلسي على الحافة وسط الأطلسي يبلغ تعداد سكانها 320,000 نسمة ومساحتها الكلية 103,000 كم2 عاصمتها هي ريكيافيك وهي أكبر مدن البلاد

تقع أيسلندا شمال المحيط الأطلسي ويبلغ عدد سكانها 320 ألف نسمة يعيش 120 ألف منهم في العاصمة، اعداد المسلمين فيها بين ١٥٠٠-٢٠٠٠ مسلم اغلبهم يعيش في العاصمة  

 ويتألف بر البلاد من هضبة تتميز بحقول الرمال والجبال والأنهار الجليدية، بينما تصب العديد من الآنهار الجليدية في البحار عبر الأراضي المنخفضة ويغلب على الجزيرة مناخ محيطي شبه قطبي

المناخ

يغلب على الجزيرة مناخ محيطي شبه قطبي يحافظ تيار شمال الأطلسي على مناخ أكثر دفئاً للجزيرة من نظيراتها على نفس دائرة العرض

نظام الحكم

تعد أيسلندا جمهورية برلمانية ذات ديمقراطية تمثيلية، حيث منصب رئيس الدولة فخري بشكل كبير، إلا أن له القدرة على عرقلة القوانين التي يصادق عليها البرلمان وطرحها لاستفتاء وطني، ورئيس الحكومة هو رئيس الوزراء

وتقيم أيسلندا علاقات دبلوماسية وتجارية مع جميع الدول عملياً، ولكن علاقاتها مع بلدان الشمال الأوروبي وألمانيا والولايات المتحدة وغيرها من دول حلف شمال الأطلسي وثيقة بصفة خاصة

اللجوء

يمكنك طلب اللجوء إلى أيسلندا بعد دخولك الاراضي الايسلندية بتأشيرة الدراسة أو تأشيرة السياحة، حيث يمكنك الحصول على تأشيرة سياحة إلى أيسلندا بسهولة من سفارة أيسلندا في بلدك أو من سفارة أخرى تقوم بأعمالها في بلدك، ثم بعد ذلك يمكنك طلب اللجوء الآنساني إلى أيسلندا

وعند التقدم بطلب لجوء إلى السلطات الآيسلندية لابد أن يكون لديه من الأسباب التي يستطيع بها اقناع من يتحاور معه بشأن اللجوء وان تكون الأسباب قوية ولديه أدلة لصحة مايقول مثل أنه لايستطيع الرجوع إلى بلده لاسباب مثل السجن أو القتل أو الخوف أو ماشابه ذلك

الاقامة

يعد الزواج من ايسلندية من أسباب الحصول على اقامة دائمة فبعد اتمام اجراءات ومراسم الزواج يمكن للشخص الأجنبي التقدم للجهات المختصة للحصول على الاقامة المؤقتة والتي مدتها 3 سنوات ومن ثم يستطيع بعد انقضاء المده طلب الحصول على الاقامة الدائمة في أيسلندا ثم الحصول على الجنسية الآيسلندية، أو عن طريق الهجرة إلى العمل والدراسة أو الاستثمارات

التأشيرة

إذا حصلت على تأشيرة شنغن من أي بلد اوربي آخر ثم دخلت إلى أيسلندا، فقد يتم ارجاعك إلى البلد الذي منحتك سفارته التأشيرة إذا لم تكن أيسلندا أول بلد اوربي تدخله، بناء على بنوذ اتفاقية دبلن للجوء

للحصول على فيزا سياحية إلى أيسلندا يتم ذلك عن طريق التقدم بطلب للحصول على فيزا شنغن أيسلندا من سفارة أيسلندا أو عن طريق احدي السفارات الأوروبية في بلده والتي يمكن التقدم اليها نيابه عن سفارة أيسلندا

الباسبور

يأتي الباسبور الايسلندي في المرتبة الثامنة عالميا حيث يمكن حامله من السفر إلى 165 دولة بدون تأشيرة

الاقتصاد

أيسلندا عضو في المنطقة الاقتصادية الأوروبية، مما يسمح لها بالوصول إلى السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، وتعد ثامن أكثر دولة من حيث الآنتاجية حسب تقديرات صندوق النقد الدولي، أيسلندا عضو في الأمم المتحدة والرابطة الأوروبية للتجارة الحرة وحلف شمال الأطلسي ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية

يعتمد اقتصاد الجزيرة على صيد الأسماك بشكل أساسي، حيث ُتشكل 40% من عائدات التصدير البلاد وتُشغل 8% من الأيدي العاملة، ولهذا فاقتصاد أيسلندا عرضة لانخفاض المخزونات السمكية وانخفاض في الأسعار العالمية لصادراتها من المواد الرئيسية كالسمك والمنتجات السمكية والألومنيوم والفيروسيليكون. ولصيد الحيتان قيمة تاريخية في أيسلندا. وعلى الرغم من أعتماد الاقتصاد في أيسلندا على الصيد إلا أن أهميته أخذت بالنتاقص في السنوات الأخيرة نظراً للاتجاه إلى صناعة السفر وغيرها من الخدمات والتكنولوجيا

مستوى معيشة الفرد

 ويحتاج الفرد 5000$ لحياة متوسطة لاسرة مكونة من ثلاث افراد أو 4 على الاكثر

العملة

العملة الرسمية هي الكرونا واللغة هي اللغة الأيسلندية، ويتمتع الآيسلنديون بحرية الدين بموجب الدستور، على الرغم من أن الكنيسة الوطنية لأيسلندا تعد كنيسة الدولة الرسمية

التأمين الصحي

يصبح الشخص عضوًا في نظام التأمين الاجتماعي الوطني بمجرد تجاوز فترة إقامته في أيسلندا عن الستة أشهر، بغض النظر عن الجنسية ما يعني إمكانية الاستفادة من نظام الرعاية الصحية في أيسلندا بنفس الأجور التي يدفعها المواطنون

أما فيما يتعلق بالأشهر الستة الأولى فيحق للطلاب القادمين من مختلف أرجاء الاتحاد الأوروبي قصد الرعاية الصحية وبنفس أسعار المواطنين من خلال استخدام بطاقة التأمين الصحي الأوروبي، كدليل على أنهم مؤهلون للحصول على الرعاية الصحية في بلدانهم

التعليم

وزارة التربية والتعليم والعلوم والثقافة هي المسؤولة عن السياسات والأساليب المتبعة في المدارس كما تصدر مبادئ المناهج التوجيهية الوطنية ومع ذلك يتم تمويل وإدارة دور الحضانة والمدارس الابتدائية والإعدادية من قبل البلديات

ويشكل الطلاب الأجانب ما نسبته 5% من مجموع الطلاب في أيسلندا، إذ تحرص الجامعات فيها على جذب الطلاب الأجانب والتبادل التعليمي

شروط الدراسة في أيسلندا

 الحصول على موافقة من احدي جامعات أيسلندا من خلال التواصل مع احدي الجامعات المتواجدة في أيسلندا

 ترجمة جميع الأوراق والشهادات الحاصل عليها الطالب باللغة الآنجليزية في مكتب معتمد ويتم توثيقها من الخارجية في بلده

 تقديم نسخة من جواز السفر مأخوذة عن طريق سكانر

 اثبات الحالة المادية وتقديم ضمان بنكي أو مايفيد بقدرته على تحمل مصاريف الدراسة والأقامة خلال فترة الدراسة من نفقات وسكن ومعيشة داخل أيسلندا والتي تبلغ المتطلبات المادية في الشهر الواحد من 1100 يورو بالاضافة إلى تسديد قسط رسوم الدراسة في الجامعة

 تقديم أي وثائق مطلوبة أو مستجدة تطلبها الجامعة أو السفارة في أيسلندا

الموقف من المسلمين

العنصرية بدأت بالسنوات الاخيرة وهذا بسبب زيادة عدد المسلمين والمشاكل التي يمر بها العالم الاسلامي وما تروج له بعض القنوات الاعلامية بالكراهية للاسلام ومن تصرفات بعض المسلمين كل هذه الاسباب ادت إلى بروز ظاهرة الاسلامفوبيا

*تعتبر أيسلندا  الأخيرة عالميا في معدلات الجريمة، إذ يتعرض رجال الشرطة في هذا البلد إلى السخرية من عملهم نظرا لعدم وجود عمل لهم في ظل تذييلها قائمة معدلات الجريمة في العالم


الاتحاد الأوروبي

تأشيرة أيسلندا..

شروط الحصول على فيزا أيسلندا شنغن

تأشيرة أيسلندا.. شروط الحصول على فيزا أيسلندا شنغن، تُعد أيسلندا من الدول التي تتطلب الحصول على تأشيرة أيسلندا اولًا حتى تعطي المهاجر إذن الدخول والإقامة على أراضيها، فما هي شروط الحصول على هذه الفيزا ؟

تأشيرة أيسلندا.. شروط الحصول على فيزا أيسلندا، نظرًا إلى أن دولة أيسلندا تعتبر واحدة من دول الشنغن ؛
فإن الحصول على تأشيرة الدولة يتيح للمهاجر دخول الأراضي الآيسلندية عبر فيزا شنغن والإقامة بها، كما يُمكن لصاحب التأشيرة أيضًا أن يدخل إلى جميع الدول الأعضاء في الشنغن دون الحاجة إلى استخراج تأشيرة طالما كانت تأشيرة وجوده في أيسلندا سارية المفعول، ونحن سوف نوضح كيفية استخراج تأشيرة أيسلندا وشروط الحصول على فيزا أيسلندا شنغن

استخراج فيزا أيسلندا شنغن

الشنغن هي عبارة عن اتفاقية تم توقيعها بين 26 دولة داخل قارة أوروبا من أجل تسهيل عملية دخول وخروج المواطنين في هذه الدول دون الحاجة إلى استصدار تأشيرة وهي موجهة لعدة أسباب سواء سياحة أو عمل أو دراسة أو غيرهم، وقد ساعدت تلك الاتفاقية على تسهيل حركة التجارة والاستيراد والتصدير بين الدول المشتركة بها.

أنواع فيزا شنغن

تنقسم فيزا الشنغن إلى عدة أنواع،
حيث أنها تكون صالحة لمدة 90 يوم وتعطي حق الإقامة لفترة 180 يوم وتختلف المدة وفًقا لنوع تأشيرة أيسلندا كما يلي:

  • فيزا شنغن ترانزيت: وهي الفئات A، B، حيث إن الفئة A تعطي الحق في العبور من خلال مطارات الدول فقط، بينما الفئة B ؛ تعطي حق الإقامة في منطقة الشنغن لمدة لا تزيد عن 5 أيام.
  • فيزا سياحة C:  وهي تعطي حق الإقامة في دول الشنغن لمدة 90 يوم ويسمح للسفر هنا بالتنقل والتجول بحرية والسياحة وإتمام بعض الأعمال خلال مدة سريان التأشيرة.
  • فيزا تجارة C:  هي خاصة بأصحاب الأعمال التجارية ؛ حيث أنها تتيح لهم البقاء في المنطقة لمدة تصل إلى عام كامل.
  • فيزا الشنغن D:  وهي تعطي الحق أيضًا في الإٌامة داخل الدولة لمدة 90 يوم (ثلاثة شهور) من أجل حضور الدورات التدريبية والدراسية القصيرة أو إنجاز بعض الأعمال التي لا تتطلب مدة بقاء طويلة داخل الدولة.
  • فيزا جماعية:  وهي فكرة جديدة تتبناها دول الشنغن ؛ حيث انها تسمح بمنح التأشيرة لمجموعة من الأشخاص يتراوح عددهم بين 5 إلى 50 فرد لمدة 30 يوم ن ولكن بشرط أن تقوم المجموعة بالكامل بالدخول أو الخروج من أي من دول الشنغن معًا في نفس الوقت إذ أنها تعامل المجموعة هنا كفرد واحد له تأشيرة واحدة.
  • شروط الحصول على تأشيرة أيسلندا

السفر إلى أيسلندا يتطلب الحصول اولًا على تأشيرة أيسلندا، ويكون ذلك من خلال تقديم المستندات والأوراق التالية:

  • الحصول على طلب التأشيرة وإكمال البيانات المطلوبة بالكامل وعدم ترك أي خانة فارغة بها.
  • إرفاق 2 صورة شخصية لها نفس حجم صور جواز السفر ويجب أن يكون الوجه واضح والخلفية بيضاء,
  • تقديم جواز سفر حديث أو ساري يحتوي على نسخة من كل التأشيرات التي حصل عليها المهاجر مسبقًا، ويجب أن تكون مدة سريان الجواز مستمرة لمدة 3 شهور بعد انتهاء تاريخ التأشيرة، ويجب أن يحتوي الجواز أيضًا على 2 صفحة فارغة أو أكثر.
  • توضيح تاريخ الذهاب والإياب لأي من دول منطقة الشنغن مسبقًا.
  • بوليصة تأمين صحي ويجب أن تكون قيمة البوليصة 30 ألف يورو على الأقل ويتوقف هذا المبلغ على مدة الإقامة داخل الدولة، وفي حالة رفض تأشيرة أيسلندا ؛ يمكن إلغاء البوليصة.
  • تقديم ما يُثبت وجود مكان إقامة مناسب.
  • تقديم شهادة توضح الحالة المدنية سواء طلاق أو زواج أو وجود أبناء.
  • كما يجب تقديم ما يؤكد وجود قدرة مالية على تغطية نفقات السفر الإقامة بقيمة مالية لا تقل عن 40 كرونة آيسلندية في اليوم أو 28 دولار في اليوم أيضًا.

وفي بعض الأحيان ؛ قد تطلب السفارة من بعض مقدمي طلب الهجرة إلى أيسلندا من تقديم بعض المستندات الإضافية للحصول على فيزا شنغن، ويمكنكم الحصول على المزيد من المعلومات حول هذه الشروط من هنـــا

كيفية الحصول على فيزا أيسلندا

وإلى جانب الأوراق السابقة ؛ هناك أوراق إضافية يتم تقديمها وفقا لنوع التأشيرة كما يلي:

تأشيرة عمل أيسلندا

  • عقد العمل الذي حصل عليه المهاجر في أي من مؤسسات عمل أيسلندا، ويمكن البحث عن عقد عمل أيسلندي من موقع https://icelandcareers.co.uk/
  • كشف حساب بنكي، وإذن موافقة على السفر من جهة العمل، وتقديم نموذج إقرار ضريبة الجهل أو الشهادة
  • ضريبة الدخل التي يتم خصمها من الأجر.
  • إذا كان المهاجر يمتلك عمل خاص ؛ فعليه أن يٌقدم نسخة من السجل التجاري للمشروع، وكشف حساب بنكي مع إقرار سداد الضريبة أيضًا بشكل منتظم.

تأشيرة أيسلندا دراسة

  • تقديم دليل القبول في جامعة  آيسلندية أو أي مؤسسة تعليمية معتمدة للتأكد من القيد الجامعي أو الدراسي للطالب.
  • تقديم ما يثبت توثيق هذه الدعوة وصحتها.
  • تقديم إقرار موافقة ولي الأمر (إذا كان أصغر من 16 سنة).
  • تقديم شهادة عدم وجود أي ممانعة من المدرسة أو الجامعة الملتحق الطالب بها.

شروط تأشيرة أيسلندا سياحة وزيارة

  • تقديم دعوة الزيارة من أي من الأقارب أو الأصدقاء المقيمين بالدولة.
  • تقديم مستند يوضح بشكل تفصيلي خط سير الرحلة والبرنامج الخاص بها.
  • تقديم حجوزات الطيران للذهاب والعودة أيضًا.
  • إيصال حجز فندق.
  • تقرير طبي محلي وموافقة أحد المراكز الطبية بأيسلندا على علاج أحد المرضى وينطبق ذلك على زيارة أيسلندا من أجل الخضوع إلى العلاج.

الحياه في أيسلندا

لا ينبغي أن يكون مفاجئًا أن أيسلندا تُعتبر غالبًا واحدة من أكثر الأماكن المرغوبة للعيش على كوكب الأرض. الطبيعة هنا مهيبة، ودرامية، وسامية، وفيرة من البرية البكر والأعجوبة الجيولوجية.

السكان المحليون ودودون ومرحبون ومنفتحون، ويتحدثون الآنجليزية بطلاقة، ويتمتعون بصحبة ضيوفهم الأجانب، مهما كانت مدة إقامتهم. علاوة على ذلك، فإن ريكيافيك، كعاصمة، هي جوهرية وساحرة، وهي مركز حضري صاخب يحافظ بسهولة على إحساسها بالبلدة الصغيرة، ووتيرة الحياة اللطيفة، والتفاني تجاه التقدم الاجتماعي والثقافة. 

والكرز على الكعكة؟ منذ الأزمة المالية لعام 2008، لم يقم الاقتصاد الأيسلندي بإصلاح نفسه فحسب، بل ازدهر بطريقة لم يتوقعها أحد. على عكس بقية العالم، كانت أيسلندا ضد التوقعات. فقد اختارت السماح لأكبر ثلاثة بنوك لها – والمصرفيين الذين جاءوا معها – بالفشل والسجن، واختار بدلاً من ذلك فرض ضوابط صارمة على رأس المال، وإجراءات تقشفية، وإصلاحات مالية.

سمح هذا الوضع الاقتصادي الرهيب للقطاع المالي في أيسلندا بالبدء من جديد، مما أرسي الأساس لاقتصاد وطني لم ينقذ البلاد فحسب، بل دفعها إلى مستقبل مشرق ومزدهر. 

وكيف يبدو هذا المستقبل؟ حسنًا، كل عام، يزداد عدد الزوار الذين يأتون لرؤيتها بأنفسهم، وتترك الدولة الجزرية الصغيرة انطباعًا دوليًا كبيرًا.

في أكثر من عشر سنوات بعد الأزمة المالية، أصبحت أيسلندا مركزًا أوروبيًا للثقافة والسفر والمغامرة. مع مثل هذا التدفق الهائل للزوار، يبدو من الطبيعي أن الكثير سيأخذون البلد حتى يفكروا في الآنتقال إلى هنا بأنفسهم.

ومع هذه الصفات الوطنية الساحرة، من السهل أن نرى لماذا قد تظهر أيسلندا على أنها الأرض الجديدة الموعودة، جنة مزينة بأكاليل من الجليد تقع بجانب الدائرة القطبية الشمالية.
كثير ممن انتقلوا إلى أيسلندا لم يندموا على القرار. أولئك الذين يلتزمون بهذا التغيير سيجدون الحياة في أيسلندا مفتوحة وقبولًا ومتنوعة. يتم تشغيله بوتيرة ألطف من البلدان الأخرى، مما يترك مجالًا أكبر للتفكير والالتزام والتنمية الذاتية.

يجد الكثيرون عدد سكان الجزيرة الصغير – تقريبًا. 350.000 شخص – مكافأة مفاجئة. يعمل حجم أيسلندا الصغير إلى حد ما كأساس للحياة المجتمعية، ويفرض بشكل طبيعي الآنصاف والقبول مع من حولك. 

هذا لا يعني أن العيش هنا لا يأتي مع الصعوبات. قد يجد البعض أن نظامًا غذائيًا كثيف الأسماك غير جذاب إلى حد ما، واختيار العلامة التجارية غالبًا غير مرضٍ، وأن أشهر الشتاء طويلة، باردة ومظلمة (نفسانيًا، بالطبع).

ومع ذلك، بالنسبة للجزء الأكبر، فإن الخير يفوق السيئ بشكل كبير، ويومًا بعد يوم، ستشعر أيسلندا وريكيافيك وكأنهما في المنزل.


هناك ثلاثة خطوط حياة رئيسية:

  1. أولاً، يمكنك الزواج من شخص آيسلندي، وبالتالي ضمان حق العيش في منزل زوجتك. من المؤكد أن هذا الخيار يتطلب نظرة واقعية إلى حد ما عن الحب، لكنه لا يتجاوز عوالم الاحتمالات.
  2. ثانيًا، من الممكن الاستفادة من عملية تأشيرة الطالب والالتحاق بالجامعة في أيسلندا. هذا الطريق هو وسيلة شائعة بين الشباب. يمكن أن يوفر لك فائدة الدراسة والغرض والأصدقاء الجدد عند وصولك إلى البلد. ومع ذلك، فإن الآنتقال إلى برنامج الماجستير في الآنثروبولوجيا لمجرد أنك تريد الآنتقال إلى أيسلندا لا يبدو أنه القرار الأكثر حكمة. ثم مرة أخرى، التعليم العالي ممتاز في أيسلندا، فلماذا لا تستمر في تحسين نفسك؟ المحترفون المؤهلون: يتوقع من المتقدمين الحصول على تدريب مهني على مستوى جامعي أو معيار تقني معتمد من الهيئات الأيسلندية. يجب أن يكون العمل ذا صلة بمجال دائم يفتقر إلى العمالة الأيسلندية، ويجب على مقدم الطلب إثبات أنه يمكنه القيام بالمهمة بشكل أفضل من المواطن الآيسلندي أو المنطقة الاقتصادية الأوروبية.  
  3. الرياضيون: قد يُسمح للمدربين والرياضيين المنتمين إلى نادٍ رياضي داخل الرابطة الوطنية الأولمبية والرياضية في أيسلندا بتصاريح عمل. 
  4. النقص المؤقت في العمالة:  يمكن إصدار تصاريح للعمال في المجالات التي تفتقر إلى العمال الآيسلنديين أو عمال المنطقة الاقتصادية الأوروبية. هذه التصاريح مؤقتة فقط وبالتالي لا يمكن تجديدها إلا مرة واحدة. توفر مديرية العمل قائمة بمكاتب العمل المؤقتة.

رقم الهوية

وkennitala هو رقم التعريف الشخصي الآيسلندي، الذي هو إلى حد كبير نفس رقم الضمان الاجتماعي ومطلوب في كل شيء تقريبا تفعله في البلاد! إذا كنت ترغب في: استئجار عقار، أو الحصول على بطاقة ضريبية، أو استعارة الكتب من المكتبة، أو التسجيل مع طبيب، أو فتح حساب مصرفي، أو شراء هاتف، أو الاتصال بالإنترنت، فستحتاج إلى kennitala!

يتكون kennitala من عشرة أرقام، تتكون من تاريخ ميلادك (DDMMYY) وأربعة أرقام عشوائية في النهاية. 

تستخدم العديد من البلدان الأخرى في جميع أنحاء أوروبا نظام kennitala، لكن القليل منها يستخدمه بهذه الطريقة الواسعة، التي تضم الشركات والمؤسسات العامة داخله. على سبيل المثال، تختار جامعة أيسلندا استخدام نظام تحديد الهوية الوطني للتمييز بين طلابها، بدلاً من استخدام نظام داخلي.

تعتبر kennitala ضرورية أيضًا للمعاملات المصرفية في أيسلندا وتعمل كبديل للتعداد الحكومي.

تدار Kennitalas من قبل Registers Iceland، السجل المدني الرسمي للبلاد. كما ذكرنا سابقًا، من الممكن العيش في أيسلندا لمدة ثلاثة أشهر بدون kennitala، ولكن ستكون هناك حاجة للوصول إلى خدمات معينة.

يمكن تقديم الطلب بشكل فردي أو التقدم بطلب نيابة عن مقدم الطلب من قبل صاحب العمل. لاحظ أن الحصول على kennitala ليس هو نفسه تسجيل محل إقامة قانوني، ولكن يمكنك الحصول عليهما، عادةً في نفس الوقت، في Registers Iceland. 

لا يمكن للمواطنين من خارج المنطقة الاقتصادية الأوروبية أو الرابطة الأوروبية للتجارة الحرة التقدم بطلب للحصول على بطاقة هوية بأنفسهم. على سبيل المثال، إذا كنت بحاجة إلى معرف للتأمين الصحي في أيسلندا، فإن شركة التأمين هي التي تقدم الطلب نيابة عنك. يرسلون استمارة مع نسخة من جواز سفرك إلى السجل الوطني.

هؤلاء المواطنون أنفسهم الذين حصلوا على بطاقة هوية وطنية قبل دخول أيسلندا لا يزالون غير مسموح لهم بأي حقوق في البلاد حتى يتم إصدار تصريح إقامة لهم وتسجيل عنوانهم كمحل إقامة قانوني.

سقف فوق رأسك

إذا كنت تخطط للانتقال إلى أيسلندا، فإن ريكيافيك تبدو الخيار المنطقي. يعيش ثلثا سكان البلاد في المدينة، مما يجعلها المركز الحضري والاقتصادي للجزيرة. أكوريري هي ثاني أكبر مدينة، بعيدًا إلى الشمال من الجزيرة، لكن فرص العمل والإقامة تقل كلما كانت المدينة أصغر.

لتوضيح الأمور، إذا كنت تريد الآنتقال إلى ريكيافيك، فأنت في فرصة أفضل للعثور على وظيفة وشقة، ثم إذا قررت الآنتقال إلى قرية الصيد الهادئة Dalvík، على سبيل المثال (ما لم يكن بالطبع، كنت تعمل في مصايد الأسماك.)

ومع ذلك، دعونا لا نكون ساذجين. هناك الكثير من المنافسة على الإقامة في ريكيافيك. إنها مدينة صغيرة، من نواح كثيرة، فوجئت بالاهتمام الدولي المكثف الذي حظيت به أيسلندا على مدار الخمسة عشر عامًا الماضية.

السكن هو أحد هذه المناطق التي تظهر فيها هذه الصدمة. إذا سمح الوقت والمال، فمن الحكمة دائمًا أن يجد الراتبون السابقون مكانًا للعيش فيه قبل الآنتقال. لا يوجد مكان أكثر أهمية من ريكيافيك. 

يميل الآيسلنديون إلى تفضيل امتلاك منزل أو شقة. 80٪ من أسهم المنازل هي في الواقع مملوكة للقطاع الخاص، مما يجعل سوق الإيجار صغيرًا جدًا لأولئك القادمين من الخارج.

ومع ذلك، بناءً على تفضيلات أسلوب حياتك، هناك العديد من الأحياء حول ريكيافيك للاختيار من بينها. كل ما يتطلبه الأمر هو الوقت والصبر والقليل من التصميم، وستجد سقفًا فوق رأسك في أي وقت من الأوقات. 

ستجد أدناه أربعة أمثلة من الأحياء في العاصمة، بالإضافة إلى متوسط ​​تكلفة الإيجار لشقة من غرفتي نوم. 

  • ميبير – وسط المدينة 101: هذا هو أكثر الأحياء المرغوبة في المدينة. ستجد هنا المطاعم والبارات والمحلات التجارية والنوادي التي تشكل قطاع Laugavegur. كما هو متوقع، نظرًا لتاريخ المنطقة وانتشار وسائل الراحة، فإن أسعار الإيجارات هي الأعلى. الإيجار الشهري هنا، في المتوسط ​​، لشقة تبلغ مساحتها 900 قدم مربع سيعيدك 210،000 كرونا آيسلندية في الشهر. 
  • Vesturbær: تعتبر West Town بشكل عام أكثر هدوءًا من منطقة وسط المدينة، ولكنها لا تزال على مسافة قريبة من وسط المدينة. هناك أيضًا طرق حافلات ممتازة تتوقف كل خمس عشرة دقيقة أو نحو ذلك، مما يسهل الوصول إلى وسط المدينة. هذه المنطقة أقل تكلفة من 101، مما يعني أن أسعار الإيجار، في المتوسط ​​، لشقة 900 قدم مربع ستكون حوالي 190.000 كرونا آيسلندية في الشهر.
  • Austurbær / Hlíðar: تقع هذه المنطقة إلى الشرق من وسط المدينة وعلى بعد مسافة قصيرة سيرًا على الأقدام من المرافق المحلية. ومع ذلك، فهو أكثر هدوءًا بشكل ملحوظ، حيث لا توجد حانات أو مطاعم يمكن التحدث عنها. كما هو الحال مع Vesturbær، تعد هذه المنطقة أقل تكلفة، ولكن لا يزال يتعين على المرء أن يتوقع تكاليف تبلغ حوالي 190.000 كرونا آيسلندية في الشهر.
  • Laugardalur: هذه المنطقة الواقعة إلى الشمال الشرقي من وسط المدينة هي مركز نشاط لسكان ريكيافيك. فهي موطن لبعض المرافق الرياضية الرائعة، وحمامات السباحة، والشركات التجارية، بالإضافة إلى موقع التخييم الوحيد في ريكيافيك. تتراوح أسعار الشقق المكونة من غرفتي نوم / ثلاث غرف نوم هنا من حوالي 160.000 كرونا آيسلندية إلى 190.000 كرونا آيسلندية في الشهر. 

على الرغم من أن تكاليف الإيجار تبدو مرتفعة جدًا للوهلة الأولى، إلا أن هناك فرقًا ملحوظًا في السعر الشهري للمرافق. بالنظر إلى أن مصدر الطاقة الأساسي في أيسلندا هو الطاقة الحرارية الأرضية، والكهرباء، والتدفئة، وتكاليف المياه أقل بكثير، مما يجعل المبلغ الإجمالي لإيجار الشهر أسهل بكثير.

كما يجب التأكيد هنا على أن الرواتب الوطنية تعكس تكلفة المعيشة، مما يجعل سوق الإيجارات متوازنة إلى حد ما. 

لجعل المنافسة أكثر شراسة (ووضع الإسكان أكثر تعقيدًا)، يمكن للعديد من أصحاب العقارات زيادة هوامش ربحهم عن طريق تحويل شققهم إلى Airbnbs منبثقة.

من الصعب انتقاد الطموح في القيام بذلك – فاندفاع الذهب الذي يتزامن مع ازدهار السياحة كبير حقًا، لذلك فلا عجب أن الآيسلنديين البارعين يحاولون جني فلس واحد لأنفسهم.

ومع ذلك، كانت هناك العديد من الحالات المعروفة التي قام فيها الملاك بإجلاء مستأجريهم لمتابعة سوق Airbnb. لقد أدى هذا السلوك كثيرًا إلى إعطاء انطباع سلبي عن سوق الإسكان وجعل المستأجرين حذرين بشكل ملحوظ عند اختيار مكان للعيش فيه.

يعد الحصول على عقد موقّع ومختوم خطوة مهمة للغاية عند الاستئجار طويل الأجل في أيسلندا. بالنظر إلى ميل الأيسلنديين إلى الافتقار إلى المعرفة بمثل هذه الأشياء، فقد يكون هذا أصعب مما تعتقد. 

مهما كان الأمر، فإن هذا الامتداد المفاجئ لـ Airbnbs كان أحد العوامل الأساسية في إشعال المنافسة على الإسكان في ريكيافيك. في غضون عام من يناير 2014، زاد عدد Airbnbs في المدينة بنسبة هائلة بلغت 137٪.

في يونيو 2015، تم استخدام 1800 شقة في Airbnb. كانت هناك بعض التشريعات الأخيرة لتقليص هذا الاتجاه، ولكن حتى الآن، لا يزال الوضع يزداد سوءًا. 

فيما يلي بعض مواقع العقارات التي يمكن أن تساعد المحركين في بحثهم:

العثور على وظيفة في أيسلندا

أيسلندا لديها معدل توظيف يبلغ 99٪، وهي إحصائية يسهل أن نفخر بها. بفضل قلة عدد السكان في البلاد، والاقتصاد المزدهر، والمستوى العالي من التعليم، انتقلت فرص العمل في أيسلندا بسرعة بعيدًا عن  صيد الأسماك والزراعة في العام الماضي  لتشمل جميع المناصب التي تستحق أي ديمقراطية حديثة. 

هذا بلد الممولين والمرشدين السياحيين والطهاة الذواقة والعلماء والفنانين والمعلمين وعمال البناء والباحثين والحرفيين والأكاديميين.

ومع ذلك، من الأسهل دائمًا العثور على عمل أثناء إقامتك في البلد الذي ترغب في العمل فيه. وبالتالي، فإن العثور على عمل مسبقًا يتطلب قدرًا كبيرًا من الصبر والوقت والوعي بأي فرص قد تظهر. 

العثور على عمل في أي بلد أجنبي يأتي مع الصعوبات، وخاصة إذا كان الباحث عن عمل يفتقر إلى  المهارات الأساسية للغة الأجنبية. هذا لا يعني أنه لا يمكن القيام به. سوف يدرك الكثير ممن ينتقلون إلى هنا أن أيسلندا فتحت أبوابها للعالم، وبدون أدنى شك، سوف تحتاج إلى كل من السكان المحليين والأجانب على حد سواء للمشاركة بنشاط في القوى العاملة.

بدون الاعتماد بشكل كبير على المصطلح القديم، ليس هذا ما تعرفه، أنه من تعرفه”، تعد الشبكات في أيسلندا أداة مهمة للغاية للبحث عن عمل. وللتأكيد، فإن أيسلندا بلد صغير، وبالتالي العثور على عمل خارج المقاهي، يمكن أن تعتمد الحانات والفنادق بشكل كبير على مهارات التعامل مع الأشخاص لديك.

يعد الوصول مباشرة إلى الشركات الناطقة باللغة الآنجليزية دائمًا خطوة إيجابية، لأنه يظهر اهتمامًا بالمنظمة ويساعدك بنشاط في التحدث إلى المديرين والموظفين. هناك احتمالات، حتى إذا كانت هذه الشركة المعينة لا توظف، فسوف يعرفون مكانًا ما.

من المهم أيضًا للأفراد الباحثين عن عمل الاستمرار في البناء على مهاراتهم ذات الصلة. يُظهر هذا الجهد التزامًا بمهنتك، بالإضافة إلى عقلية جذابة، منفتحة على مزيد من التطوير والتعليم الذاتي.

سواء كان ذلك يمارس في المنزل، أو إجراء دورة دراسية ذات صلة، أو متابعة أصحاب العمل المحتملين، أو تلقي تدريب فردي، أو وضع خطة عمل – فكلها مفيدة للغاية أثناء البحث عن عمل. 

العمل التطوعي مفيد للغاية أيضًا، على الرغم من أنه لا يوجد باحث عن عمل يحب الاعتراف بذلك لأنفسهم. الحقيقة هي أن التطوع هو فرصة ممتازة للقاء أشخاص جدد، والبناء على المهارات الموجودة، ورد الجميل للمجتمع. سوف ينبهر أرباب العمل أيضًا بأن وقت مقدم الطلب قد تم استغلاله جيدًا. 

فيما يلي بعض مواقع العمل التي قد تكون مفيدة للباحثين عن عمل:

المال في أيسلندا

ضربت الأزمة المالية لعام 2008 أيسلندا بدرجة أكبر بكثير من معظم البلدان الأخرى. اتخذت الحكومة على الفور إجراءات تقشف عالية، وحظرت المعاملات الدولية، وشرعت في تنفيذ إصلاحات مالية.

كانت الاحتجاجات مستمرة. وتجمع آلاف الأشخاص خارج البرلمان مطالبين بالإجابات والعدالة. سيستقيل العديد من وزراء الحكومة في نهاية المطاف، في ظل ضغوط الوضع الاقتصادي المروع في البلاد. 

كان الاختلاف الرئيسي في استجابة البلاد للانهيار هو كيفية تعامل أيسلندا مع بنوكها. تمت خصخصة البنوك الأيسلندية بالكامل في النصف الأول من هذا القرن، وبالتالي بدأت استراتيجية قوية تجاه النمو الاقتصادي، وذلك بشكل أساسي عن طريق شراء الأسهم والممتلكات خارج أيسلندا.

لسوء الحظ، كانت استراتيجيتهم معيبة للغاية، حيث أعلن العديد من الاقتصاديين الدوليين أنها “انتحارية”. كان المصرفيون يعتمدون بشكل مفرط على التمويل المقترض، وأسعار الفائدة الخيالية، والرغبة في التوسع السريع. مع اقتراب عام 2008، أصبحت الأسواق الدولية أكثر حذرًا من اقتصاد أيسلندا الجامح.

في حين اختارت معظم الدول الأخرى إنقاذ المصرفيين، قامت أيسلندا بعمل مشرف وأخذتهم إلى المحكمة، وسجنت العديد من أسوأ المخالفين. من نواح كثيرة، كان هذا هو الخيار الوحيد للحكومة ؛ بلغت القيمة الإجمالية للنظام المصرفي عشرين ضعفًا للميزانية الوطنية وعشرة أضعاف قيمة الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

ومما زاد الطين بلة، انهار 97٪ من النظام المصرفي في غضون ثلاثة أيام. على عكس أي مكان آخر، لم يكن إنقاذ البنوك خيارًا قابلاً للتطبيق. منذ الآنهيار، تحسن اقتصاد أيسلندا بشكل مطرد. بحلول عام 2012، اعتبرت أيسلندا قصة نجاح للخروج من الآنهيار المالي، بعد عامين كاملين من النمو الاقتصادي.

كان هذا الارتداد نتيجة لأسباب عديدة، من أهمها إجراءات الطوارئ التي تم وضعها في عام 2008 للمساعدة في التخفيف من الآنهيار الأولي. اعتبارًا من عام 2020، استمرت أيسلندا في تعزيز اقتصادها وتراجعت مؤخرًا عن ضوابط رأس المال، مما يجعل تحويل الأموال دوليًا أكثر سهولة.

الكرونا الأيسلندية  هي العملة الوطنية لأيسلندا. تأتي الأوراق النقدية في 500 كرونا آيسلندية و1000 كرونا آيسلندية و5000 كرونا آيسلندية و10000 كرونا آيسلندية. تأتي العملات المعدنية في 1 (قطعة معدنية غير مجدية للغاية) و5 و10 و50 و100. مع القليل من الادخار، من السهل أن تصبح مليونيرا في أيسلندا (ليس لديها نفس الجاذبية مثل أي مكان آخر.) مثل بلدان الشمال الأوروبي الأخرى، عادةً ما يقوم الآيسلنديون بجميع مشترياتهم عن طريق بطاقة الخصم.

من أول الأشياء التي يلاحظها الزوار عن أيسلندا مدى تكلفة المعيشة. لسوء الحظ، هذا ببساطة هو واقع العيش في جزيرة معزولة إلى حد ما في شمال المحيط الأطلسي. يعد استيراد العناصر مكلفًا، وعندما تصل أخيرًا، يكون هناك حد أدنى من اختيار العلامة التجارية. قد يكون هذا النقص في الخيارات بمثابة صدمة للنظام للزوار البريطانيين أو الأمريكيين الذين اعتادوا على مجموعة واسعة من العلامات التجارية.

حقيقة الأمر هي أن تكلفة المعيشة في أيسلندا أعلى بنسبة 55٪ من تكلفة المعيشة في الولايات المتحدة. في المتوسط ​​، فإن استئجار شقة في أيسلندا أعلى بنسبة 26٪. لتجنب المزيد من اجترار الأفكار، تعد أيسلندا رابع أغلى دولة تعيش في العالم. يمكن أن يكون هذا الإحصاء حبة من الصعب ابتلاعها. يقدر الحد الأدنى من الدعم المالي لشخص واحد للبقاء على قيد الحياة في ريكيافيك بـ208000 كرونا آيسلندية في الشهر. 

الطبيعة الأيسلندية

من الناحية الجيولوجية، تعد أيسلندا – “أرض الجليد والنار” – واحدة من أحدث البلدان على هذا الكوكب. إنها غنية بالبراكين النشطة والكامنة، والأنهار الجليدية الجميلة اللافتة للنظر، ومجموعة واسعة من الشلالات والأنهار المتتالية. غالبًا ما يندهش الناس من مدى روعة المناظر الطبيعية في أيسلندا حقًا. إنهم يبدون وكأنهم قد تم نقلهم مباشرة من الأرض الوسطى لتولكين.

بعد كل شيء، في أي مكان آخر يمكن لمثل هذه البرية المفتوحة أن تخفي العجائب الجيولوجية، وسلاسل الجبال المثيرة، والتلال والوديان المنتقاة في أيسلندا؟

تتكون أيسلندا من عدة مناطق مختلفة: الشرق أيسلندا، أيسلندا الغربية، أيسلندا الجنوبية، أيسلندا الشمالية، وWestfjords، شبه الجزيرة Reykjanes، والمرتفعات. جميعها رائعة للمناظر الطبيعية، حيث يقدم كل منها مناظره الفريدة الخاصة.

على سبيل المثال، تتناقض الشواطئ الرملية السوداء في الجنوب بشكل كبير مع القمم الجليدية البيضاء  المتعرجة لمنتزه فاتناجوكول الوطني، حتى أكثر من صحراء هولاسندور السوداء. من حيث التنوع الطبيعي، يوجد ما يكفي هنا مدى الحياة.

أحد الأشياء المدهشة في أيسلندا هو  مناخها المعتدل نسبيًا. بفضل Gulf Stream، تتمتع أيسلندا بأيام دافئة ومشمسة أكثر مما يتوقعه معظم الناس، خاصة من مايو إلى سبتمبر.

ومع ذلك، يشتهر الطقس بتقلباته. قد يغادر المرء المنزل في صباح منعش ومشرق، ليعود في وقت لاحق من تلك الليلة في مواجهة العواصف الثلجية والرياح الأفقية. غالبًا ما يقول الآيسلنديون، “إذا كنت لا تحب الطقس في أيسلندا، انتظر خمس دقائق فقط. وقد سبق تحدث أي كلمات أكثر صدقا. 

بشكل عام، يميل الآيسلنديون إلى عدم التعرف على الخريف أو الربيع، وتبسيط مواسمهم إلى صيف طويل وشتاء طويل. هذا النقص في الاعتراف له معنى كبير، بالنظر إلى كثافة أشهر الشتاء المظلمة على عكس حياة اليقظة التي تأتي مع شمس منتصف الليل الدائمة. متوسط ​​درجة الحرارة لشهر يناير هو -0.5 درجة مئوية (31 درجة فهرنهايت)، بينما يرى يونيو متوسط ​​درجات الحرارة 8.9 درجة مئوية (48.02 درجة فهرنهايت).

يستغرق طول هذه الفصول وحيويتها قدرًا لا بأس به من التعود عليها ومن المؤكد أنها ستلحق الضرر بنمط نومك المعتاد. خلال فصل الصيف، يختار العديد من الآيسلنديين تعتيم نوافذهم، على سبيل المثال. كثير من الناس يأخذون جرعة يومية من فيتامين ب للحفاظ على توازنهم الكيميائي طبيعيًا بعد قلة أشعة الشمس في أشهر الشتاء.

يفخر الآيسلنديون بحق ببيئتهم الجميلة ويحافظون على ارتباط قوي بالعالم الطبيعي. هناك ثلاث حدائق وطنية في أيسلندا:  Snæfellsjökull الحديقة الوطنية، وبارك فاتناجوكول الوطنية، وبارك ثينجفيلير الوطنية. تتمحور أول متنزّهين حول اثنين من أبرز الآنهار الجليدية في أيسلندا وأكثرها فخامة، في حين أن Þingvellir هي الحديقة الوحيدة التي تعد أيضًا أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو.

أسباب تسمية اليونسكو هذه ذات شقين ؛ أولاً، Þingvellir حيث تم تشكيل البرلمان التاريخي وعقد في عام 930 بعد الميلاد، وثانيًا، حيث يمكن للضيوف رؤية كل من الصفائح التكتونية لأمريكا الشمالية وأوراسيا مكشوفة من الأرض. المشهد الناتج هو مجرد مثال آخر للجيولوجيا المذهلة المتوافرة بكثرة في جميع أنحاء الجزيرة.

تعد أيسلندا أيضًا في طليعة الطاقة المتجددة، حيث يتم تسخين جميع المنازل والمباني تقريبًا في البلاد بالحرارة الأرضية. تدرك الحكومة الأيسلندية تمامًا بروتوكولات إدارة صيد الأسماك وقد أنشأت نظامًا مستدامًا للحفاظ على ازدهار مناطق الصيد. 

اللغة الأيسلندية


يمكن أن تبدو اللغة الأيسلندية غير قابلة للوصول إلى حد ما إلى الخارج. يتم التحدث بها بسرعة، مع التركيز على المقطع الأول لكل كلمة، وهو نمط كلام غير شائع إلى حد ما حول العالم.

هذا لأنه فرع من الشمال للغة الجرمانية، يختلف عن أبناء عمومته الاسكندنافيين، الدنمارك، النرويج، والسويد. إنها تشبه إلى حد بعيد  الإسكندنافية القديمة، مع تأثير سلتيك بالتأكيد. تعود أقدم النصوص المحفوظة في الآيسلندية إلى عام 1100 بعد الميلاد. 

ومع ذلك، فمن المفاهيم الخاطئة الشائعة أن الأيسلندية هي نفس اللغة التي يتحدث بها مستوطنون الفايكنج الأوائل. أنه افتراض صحيح جزئيًا فقط. كما هو الحال مع كل لغة، شهدت الأيسلندية العديد من التغييرات عبر التاريخ.

اعتمدت اللغة العديد من الكلمات من الفرنسية واللاتينية والدنماركية والنرويجية. ويرجع ذلك جزئيًا إلى تنصير أيسلندا والحاجة إلى فهم المفاهيم الدينية الجديدة ونقلها.

كانت هناك أيضًا العديد من التغييرات في انعطاف التحدث والنطق والقواعد الكتابية. وبغض النظر عن هذه التعديلات، فمن الصحيح أن الأيسلندية قديمة أكثر من اللغات الجرمانية الأخرى. تغيرت اللغة الأيسلندية المكتوبة قليلاً لدرجة أن ملاحم القرن الحادي عشر القديمة يمكن قراءتها للعديد من الآيسلنديين. 

يجب على الوافدين الجدد إلى أيسلندا أن يفهموا أن الأيسلندية احتفظت بحرفين من اللغة الإسكندنافية القديمة، وهي حروف لم تعد موجودة في الأبجدية الآنجليزية ؛ الأحرف Þ، þ (þorn، الآنجليزية الحديثة “thorn”) وÐ، ð (eð، يتم تصويبها بالإنجليزية إلى “eth” أو “edh”). من المحتمل أن تتسبب هاتان الشخصيتان في عالم من المتاعب للمتحدثين غير الأصليين. ومع ذلك، هناك العديد من الفصول التي تدرس الأيسلندية، وغالبًا ما تكون مجانية.

لا تزال الأيسلندية هي اللغة التي يتم التحدث بها إلى حد كبير في المنزل وبين المواطنين، ولا يتم وضعها جانبًا للغة الآنجليزية إلا من باب الأدب والتعبير الحائر الذي غالبًا ما يمارسه غير المتحدثين. كان هذا الاستخدام هو الحال دائمًا ؛ كان للدنماركيين تأثير ضئيل على المعجم طوال فترة حكمهم، كما فعل البريطانيون والأمريكيون أثناء غزواتهم للحرب العالمية الثانية.

الخبر السار هو أنه إذا كنت تستطيع التحدث باللغة الآنجليزية، فسوف يتم فهمك. يتحدث الأيسلنديون اللغة الآنجليزية بطلاقة ويتعلمونها كلغة ثانية في المدرسة. لكن هذا لا يعني أنه يجب الاعتماد عليه.

الأيسلنديون شعب فخور. فخورون بتاريخهم ويفتخرون بلغتهم. يخشى الكثير في أيسلندا من أن تصبح اللغة الأيسلندية لغة تحتضر، وهذا سبب إضافي للتعلم. سيكون الآيسلنديون أنفسهم ممتنين للجهود المبذولة. 

الرعاية الصحية في أيسلندا

تغطي الدولة التأمين الصحي في أيسلندا، حيث يدفع الأفراد مساهماتهم من خلال الضرائب ورسوم الخدمة. يركز جزء كبير من ميزانية الدولة أيضًا على الرعاية الصحية، وهو إنجاز جدير بالنظر إلى أن أيسلندا لديها أعلى متوسط ​​عمر متوقع في أوروبا عند 83 عامًا. 

توجد ستة مستشفيات إقليمية في أيسلندا و16 مؤسسة صحية (قد تكون عيادات أو مستشفيات تعليمية.) يعد التأمين الصحي الخاص أمرًا نادر الحدوث، ولا توجد مستشفيات خاصة في الجزيرة. 

112 هو الرقم المطلوب الاتصال به لأي شخص يبحث عن خدمات طبية طارئة. إذا لم تكن هناك حالة طوارئ، ولكنك لا تزال بحاجة إلى مساعدة طبية ضمن حدود المدينة، يجب عليك الاتصال بـ 544-4114 خلال ساعات العمل العادية.

إذا كنت خارج تلك الساعات، يجب عليك الاتصال بالرقم 1700، حيث ستقدم ممرضة ناطقة باللغة الآنجليزية المشورة الطبية، وتوجه مباشرة إلى العيادات الليلية أو ترسل الموظفين لإجراء مكالمة منزلية. بعد ساعات، يمكنك طلب رعاية الأسنان بالاتصال على 575-0505.

نظرًا للمساحات الشاسعة من البرية السائدة في أيسلندا، تعد سيارات الإسعاف الجوي جزءًا أساسيًا من الرعاية الصحية الشاملة في البلاد والاستجابة للطوارئ. يتم تقسيم الطائرات والمروحيات بين المستشفيات في أكوريري وريكيافيك وخفر السواحل، الذين سيوفرون طائرات هليكوبتر في حالة عدم توفر أخرى.

سيجد مواطنو المنطقة الاقتصادية الأوروبية ورابطة التجارة الحرة الأوروبية أنهم مشمولون بالتأمين الصحي الأيسلندي إذا كانوا حاملي بطاقة التأمين الصحي الأوروبية. 

التعليم في أيسلندا

لسنوات عديدة، ينعم الآيسلنديون بنظام تعليمي ممتاز، يحافظون على سمعة الجزيرة التعليمية والأكاديمية القوية. ترى الحكومة أنه يجب أن يكون لكل فرد الحق في نفس التعليم، بغض النظر عن الجنس أو مكان السكن أو الإعاقة أو الوضع المالي أو الدين.

تقسم أيسلندا التعليم إلى أربع مراحل منفصلة: مرحلة ما قبل المدرسة (من سن 1 إلى 6 سنوات)، وإلزامي (من سن 6 إلى 16 عامًا)، ومراحل ثانوية (من سن 16 إلى 20 عامًا)، ومرحلة ثانوية. يركز التدريس على تعزيز التعلم الأكاديمي وهو إلزامي لجميع الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و16 عامًا.

الغالبية العظمى من المدارس في أيسلندا تديرها الدولة وتنظمها وزارة التعليم. يوجد عدد قليل جدًا من المدارس الخاصة في الجزيرة. لحسن الحظ للوافدين الجدد، يتعلم الآيسلنديون اللغة الآنجليزية كلغة ثانية طوال فترة تعليمهم. 

طوال فترة التعليم الإلزامي، يتعلم الطلاب مجموعة متنوعة من الموضوعات، بما في ذلك اللغات الأجنبية (الدنماركية والإنجليزية ولغات الشمال الأخرى) والأخلاق والرياضيات والفنون والتربية البدنية والجغرافيا والتاريخ والعلوم الاجتماعية والشؤون المتعلقة بالمساواة في الحقوق.

تقع المدرسة الدولية في أيسلندا أيضًا في ريكيافيك الكبرى. غالبًا ما تكون المدارس الدولية هي الاختيار للمغتربين الذين يتطلعون إلى تعويد أطفالهم على بيئة جديدة بسرعة. تتبع المدرسة الدولية في أيسلندا المنهج البريطاني. 

توجد سبع مؤسسات للتعليم العالي في أيسلندا، المؤسسة الرئيسية هي جامعة أيسلندا، التي تأسست عام 1911. وفيما يلي قائمة بجامعات الدول.

الغالبية العظمى من مؤسسات التعليم العالي تديرها الدولة، مما يعني أن الطلاب المحتملين يحتاجون فقط إلى دفع رسوم التسجيل لبدء دراستهم. تتطلب المؤسسات الخاصة رسومًا دراسية. سيجد الطلاب الدوليون أن العديد من الدورات يتم تدريسها باللغة الآنجليزية (على الرغم من أنه قد يكون اختبار اللغة الآنجليزية مطلوبًا قبل الحضور.) 

الجريمة والسلامة في أيسلندا

تتمتع أيسلندا بسمعة ممتازة فيما يتعلق بالسلامة. تعد الجريمة العنيفة أمرًا نادر الحدوث بشكل لا يصدق، وعندما تحدث، فإنها عادة ما تكون نتيجة صفع السائحين لبعضهم البعض بعد عدد كبير جدًا من المكاييل. 

بعبارة أخرى، من عام 2000 إلى عام 2009، لم ترتفع أحداث جرائم العنف مطلقًا بأكثر من 1.8 لكل 100 ألف شخص. لنأخذ الولايات المتحدة على سبيل المثال، التي شهدت ما بين 5 إلى 5.8 لكل 100000 شخص خلال نفس الفترة. إحصائيًا، أيسلندا هي الدولة الثالثة التي تقل احتمالية تعرضك للقتل فيها، وهي حقيقة مريحة أن وجدت.

من المدهش إلى حد ما، أنه عندما تحدث جريمة عنيفة في أيسلندا، نادرًا ما تنطوي على سلاح. أنه أمر مثير للدهشة فقط بالنظر إلى النسبة المئوية العالية لمالكي الأسلحة في أيسلندا: حوالي 90.000 شخص. ومع ذلك، على عكس أي مكان آخر، فإن الحصول على سلاح هو عملية صعبة للغاية وتشمل الفحص الطبي والكتابي.

تم الإبلاغ عن عمليات النشل حول مناطق الجذب السياحي الشهيرة ولكن لا يبدو أنها مشكلة كبيرة. ومع ذلك، مع وصول المزيد والمزيد من الزوار كل عام، يُنصح بمراقبة الأشياء الثمينة الخاصة بك عن كثب أثناء التجول في المدينة أو زيارة بعض المعالم الطبيعية في أيسلندا. احذر من أن النشالين يميلون إلى العمل في مجموعات.

نظرًا لأن أيسلندا جزيرة، فإن استخدام المخدرات وتوافر الأدوية المذكورة محدودان أكثر مما هو عليه الحال في بقية أوروبا. ومع ذلك، فإن المخدرات منتشرة بشكل كبير في الجزيرة، على الرغم من صعوبة الحصول على المواد الصلبة مثل الهيروين والكوكايين، أن لم يكن من المستحيل. 

من غير القانوني امتلاك المخدرات واستخدامها وحملها، وغالبًا ما يواجه من يخالف هذا القانون عقوبات صارمة ؛ يمكن لأي شخص يتم القبض عليه بحوزته أقل من 1 جرام من أي مادة أن يواجه غرامة قدرها 30،000 كرونا آيسلندية. تعد الجرائم المتعلقة بالمخدرات في أيسلندا نادرة الحدوث، باستثناء رسوم القيادة تحت تأثير الكحول / الكحول.  

تصنيف التهديد الإرهابي في أيسلندا منخفض. بينما كان هناك بعض القلق بشأن الهجمات الإرهابية في جميع أنحاء أوروبا في عامي 2015 و2016، فقد ثبت حتى الآن أنه لا يوجد تهديد للمصالح الأمريكية. 

ومع ذلك، فإن أيسلندا عضو في اتفاقية شنغن، والتي تسهل حرية التنقل بين الدول الأعضاء. تسبب هذا الآنفتاح في بعض القلق بين السكان المحليين، الذين يخشون أن يتمكن الإرهابيون من عبور الحدود الدولية بسهولة بموجب الاتفاقية.

تعد جرائم الجنس في أيسلندا أعلى بشكل مدهش مما هي عليه في بلدان الشمال الأوروبي الأخرى ولكنها لا تزال تحافظ على مستوى منخفض المخاطر مقارنة بالدول الكبرى الأخرى في جميع أنحاء أوروبا بغض النظر، سجل الاغتصاب في أيسلندا أعلى مستوى له على الإطلاق في عام 2016، وهو رقم قياسي مأساوي حقًا. 

تعد المساواة في الحقوق وتمكين المرأة ركيزتين ثقافيتين أساسيتين في أيسلندا. على سبيل المثال، الدعارة ونوادي التعري والشركات التي تستفيد من عُري موظفيها كلها غير قانونية على أسس نسوية، وليست دينية.

مجموعة Beauty Tips على Facebook هي مجرد طريقة واحدة تختارها النساء الأيسلنديات للتعبير عن إحباطهن من عدم إحراز تقدم في التعامل مع العنف الجنسي والمنزلي. على سبيل المثال، خرجت حركة ARC (النشاط ضد ثقافة الاغتصاب) مباشرة من مجموعة Beauty Tips على Facebook.

تتكون الشرطة الأيسلندية – التي يشار إليها باسم Lögreglan باللغة الأيسلندية – من  شرطة مدينة ريكيافيك واللجنة الوطنية للشرطة. القوة مجهزة تجهيزًا عاليًا بأحدث التقنيات والتدريب لمنع الجرائم وتعطيلها والتحقيق فيها في جميع أنحاء أيسلندا.

زعم العديد من المراقبين أن معدلات الجريمة منخفضة في أيسلندا لأن قوة الشرطة لديها مدربة بخبرة وتعليم جيد. أكثر من 95٪ من رجال الشرطة في أيسلندا غير مسلحين. 

الدين والروحانيات والإلحاد في أيسلندا

إحصائيًا، يبدو أن أيسلندا بلد متدين جدًا. هناك 41 مجموعة دينية مسجلة، وأكبرها هي الكنيسة الوطنية لأيسلندا،  وهي منظمة تضم 250 ألف عضو (الآيسلنديون مسجلون عند الولادة، ومن ثم العدد الكبير). يتم تنظيم الكنيسة الوطنية في إطار أبرشية واحدة، يديرها أسقف أيسلندا، أغنيس أم سيغوراردوتير، وهي أول امرأة تشغل هذا المنصب.

ألقِ نظرة سريعة على الآنترنت، وسترى أن ما يقرب من 80٪ من الآيسلنديين اليوم هم لوثريون بينما غالبية البقية من طوائف مسيحية أخرى، أي الروم الكاثوليك. يمكنك العثور على دليل على التزام أيسلندا التاريخي بالمسيحية في العدد الهائل من الكنائس المنتشرة في جميع أنحاء الريف.

تم تنصير أيسلندا في عام 1000 بعد الميلاد، مما أدى إلى إعادة تشكيل ثقافتها ومستقبلها بشكل كبير. تحت التاج الدنماركي، كان المسيحيون الأيسلنديون في الأصل من أتباع الكاثوليكية الرومانية قبل أن يتحولوا إلى اللوثرية (أحد الفروع الرئيسية للبروتستانتية) في نهاية الإصلاح الآيسلندي في عام 1550.

قبل هذا التحول الروحي نحو التوحيد، كان الآيسلنديون يؤمنون بالعديد من الآلهة، الآلهة الإسكندنافية. مثل أبناء عمومتهم الاسكندنافية، كانت الشخصيات الأسطورية أودين ولوكي وثور هي من استحوذت على الحماسة الدينية لسكان أيسلندا ما قبل العصر الحديث. 

منذ اليوم الأول من صيف 1972، صنع Ásatrúarfélagið أيضًا اسمًا لنفسه باعتباره ارتدادًا دينيًا للفولكلور الأيسلندي / الشمالي. تأسست المنظمة وقادها الشاعر المزارع سفينبيورن بينتينسون، وهو رجل كان له دور فعال في كسب اعتراف الحكومة بالدين. 

ðsatrúarfélagið ليس لديه عقيدة ولا عقيدة ويعتمد بدلاً من ذلك على نظرة عالمية قائمة على وحدة الوجود على أساس ارتباط الفرد بالطبيعة. اعتبارًا من عام 2016، كان لدى الدين حوالي 3200 عضو، ثلثهم من النساء.

الإسلام واليهودية لديهما عدد قليل من الأعضاء. شهدت أيسلندا زيادة في عدد سكانها من المسلمين في السبعينيات، ولديها اليوم حوالي 900 شخص مسجلين إما لدى الجمعية الإسلامية لأيسلندا أو المركز الثقافي الإسلامي في أيسلندا. في عام 2002، افتتح مسجد ريكيافيك لممارسة السنة.

هناك ما يقرب من 90 عضوًا من الجالية اليهودية، لكن أعدادهم صغيرة جدًا لدرجة أن اليهودية لم يتم الاعتراف بها رسميًا كهيئة دينية من قبل الحكومة الأيسلندية. اعتبارًا من اليوم، لا يوجد بيت للصلاة في أيسلندا يخدم الشعب اليهودي. كانت السيدة الأولى السابقة لأيسلندا، دوريت موساييف، هي نفسها يهودية متدينة وفعلت الكثير لتقديم الإيمان بشكل إيجابي للشعب الأيسلندي. 

نظام معتقد آخر اكتسب شهرة في أيسلندا هو Zuism، وهو دين جديد تم تسجيله في عام 2013 (ولكنه موجود منذ سنوات عديدة قبل ذلك). في نفس العام، تم حشد النظام العقائدي من قبل العديد من المتحولين الجدد، وذلك بشكل رئيسي احتجاجًا على “ضريبة الأبرشية”، وهي ضريبة دينية تُفرض على أصحاب الميول الروحية.

كواحد من التعهدات الرئيسية للمجموعة، كان من المقرر إعادة أي أموال يتم جنيها من ضريبة الأبرشية إلى الفرد، مما يجعل سياسة الحكومة “ضريبة الله” سخرية. 

لكن في الواقع، فإن أيسلندا دولة علمانية بقوة. وفقًا لاستطلاعات الرأي التي تم جمعها في عام 2014، فإن أقل من نصف الآيسلنديين يعتبرون أنفسهم متدينين، بينما أعلن 40٪ من الشباب الآيسلندي أنفسهم ملحدين.

في الفحص الأخير، يحضر أقل من 10٪ من الآيسلنديين الكنيسة مرة واحدة شهريًا، بينما يختار نصف السكان عدم حضورها تمامًا. في إحصائية ربما تكون الأكثر تقدمًا على الإطلاق، وجد استطلاع محلي في يناير 2016 أن 0.0٪ من الشباب الآيسلنديين يعتقدون أن العالم قد صنعه حرفي أثيري. 

ومع ذلك، هذا لا يقوض ارتباط الشعب الأيسلندي الجوهري بالروحانية والميتافيزيقي. يؤمن الكثير من الناس بمفهوم شخصي عن الله أو بالقوى المحددة بشكل طبيعي. 

تعتبر اليوجا والتأمل والممارسات البوذية شائعة بين السكان، سواء كانت في الطبيعة أو في الماء أو في حدث منبثق في وسط مدينة ريكيافيك. بسبب التبجيل العميق للآيسلنديين للعالم الطبيعي، أصبحت الممارسات الروحية القادمة من الشرق الأقصى جزءًا محددًا من الشخصية الوطنية.

المواصلات

أيسلندا بلد كبير. تتطلب التضاريس المفتوحة والبرية، سواء كانت جبلية أو حممًا جافة أو لوحًا صخريًا، من زوارها أخذ رحلتهم على محمل الجد. يمكنك تجنب السفر الأرضي تمامًا طوال العام مع إحدى الرحلات الداخلية العديدة في البلاد، ولكن بصرف النظر عن ذلك، ستكون السيارة عملية شراء ضرورية.

بالنسبة لأولئك الذين يعيشون في ريكيافيك، السيارة ليست ضرورية للغاية. ومع ذلك، إذا كنت ستعيش خارج المدينة أو لديك رغبة قوية في استكشاف البلد، فستكون السيارة ضرورية في مرحلة ما. من المهم عند شراء سيارة الحصول على سيارة رباعية الدفع، حيث إن العديد من الطرق حول أيسلندا ممتلئة بالحصى أو غير ذلك. أربعة في أربعة مفيدة أيضًا بشكل لا يوصف خلال فصل الشتاء عندما تكون الطرق غالبًا جليدية. 

أيسلندا لديها نظام نقل مثالي جدًا. الحافلات نظيفة وتتم صيانتها جيدًا وتلتزم بجدول زمني ثابت. سوف تنتظر في محطة الحافلات لمدة خمسة عشر دقيقة كحد أقصى في أوقات الذروة في العاصمة. يعد التنقل في ريكيافيك بالحافلة أمرًا سهلاً للغاية وغالبًا ما يكون طريقة جيدة لاستكشاف الزوايا الأقل ترددًا في المدن. 

لا توجد قطارات في أيسلندا، على الرغم من كثرة الحديث في السنوات الأخيرة حول إنشاء خط سكة حديد بين مطار كيفلافيك وريكيافيك. حتى هذه اللحظة، ومع ذلك، لا تزال خطط المبنى في الهواء. 

أفكار اخيرة

يتطلب الآنتقال إلى بلد جديد قدرًا هائلاً من الاهتمام والإعداد. حتى بعد تنظيم التأشيرات ومكان للعيش وشركة للعمل من أجلها، لا يزال يتعين عليك التغلب على العقبة الذهنية المتمثلة في تجنب الشك الذاتي ومواجهة الحقائق المظلمة للحياة في مكان آخر. 

ستكون رؤية الأسرة الممتدة بلا شك أكثر صعوبة، وكذلك زيارة الأصدقاء القدامى والقيام بأنشطة وعادات روتينية. يمكن أن تشعر بسهولة بالعزلة من لسانك الأصلي أو بالوحدة والارتباك في ليلة شتاء باردة لا تنتهي أبدًا. ربما في البداية، الطعام ليس لذوقك، أو الفكاهة التي يتعذر الوصول إليها قليلاً. هذه الأفكار والمشاعر حقيقية للغاية بالنسبة للناقل العالمي. 

بدلاً من ذلك، يمكنك انتزاع الحياة من مكبرات الصوت واحتضان المثل القديم، “الحياة ليست بروفة.” لا شيء يمكن أن يهز دنيوية الحياة اليومية مثل الآنتقال إلى بلد جديد، والحياة في أيسلندا ليست أقل من إثارة. 

للجوء إلى أيسلندا وقيمة المساعدات المادية التي تقدمها أيسلندا للاجئين وطريقة اللجوء لأيسلندا، تتكون أيسلندا من عدة جزر تقع في الشمال من المحيط الأطلسي، وتعد من الدول الإسكندنافية كما تربط أيسلندا ودول اسكندنافيا عدة اتفاقيات منها اتفاقية خاصة بإعادة اللاجئين غير اتفاقية دبلن المعروفة في أوروبا، وعاصمتها هي ريكيافيك أكبر مدن أيسلندا وتستحوذ على معظم سكانها بعدد يقارب ال130 ألف شخص من مجموع سكان أيسلندا الذي يصل ل330 ألف شخص.

طريقة اللجوء إلى أيسلندا:

الشرط الأساسي لتقديم اللجوء في أيسلندا هو تواجد الشخص الراغب في اللجوء على الحدود الايسلندية أو داخل أرض أيسلندا لكي يتمكن من تقديم طلب اللجوء الخاص به، ويكون التقدم على الحدود من خلال تسليم الشخص نفسه لأول شرطي يقابله على الحدود، أو من خلال إحدى مراكز الشرطة، ويفضل التقدم من داخل البلد وليس على الحدود، كما يمكن كذلك تقديم طلب اللجوء عن طريق المفوضية لكن تحتاج معالجة الطلب وقت طويل جداً بسبب العداد الكبيرة التي تتقدم عن طريق المفوضية.

قيمة المساعدات المادية التي تقدمها أيسلندا للاجئين:

أثناء معالجة طلب اللجوء أن لم يكن لدى الشخص ما يكفيه لإعالة نفسه تقدم له دائرة الهجرة في أيسلندا، الطعام والرعاية الطبية، والمسكن وغيره من المساعدات، أما بعد الحصول على لجوء تقدم أيسلندا راتب شهري للاجئ يقارب من 1230 دولار، وللزوجين 1840 دولار، ويتم زيادة المساعدات في حال وجود أطفال، وفي مقال لاحق سأتحدث عن المساعدات والسكن في أيسلندا بشكل أوسع وأشمل.


أهم الشروط المطلوبة لقبول طلب اللجوء الخاص بك في أيسلندا:

1 – أن لا يكون للشخص بصمة في إحدى دول دبلن.

2 – أن لا يكون للشخص بصمة في إحدى الدول الإسكندنافية، لأن أيسلندا تربطها اتفاقية خاصة باللجوء مع دول اسكندنافيا غير اتفاقية دبلن، تقضي بإعادة الشخص إلى الدولة الإسكندنافية التي بصم فيها أولا.

3 – أن لا يكون الشخص قد مر بدولة من دول الإتحاد الأوروبي قبل قدومه إلى أيسلندا، ولكن هذه الخطوة يتم التساهل فيها مع أغلب من يصل أيسلندا أن لم يكن جميعهم، وخصواصا أن مر فتره 6 أشهر قبل الوصول إلى أيسلندا (تاريخ أخر بصمه)  طالما لا يوجد للشخص بصمة في إحدى دول دبلن.

بعد قبول اللجوء في أيسلندا تمنح أيسلندا اللاجئ حق الإقامة على أرضها لمدة 4 سنوات، يمكن للاجئ العمل والدراسة في أيسلندا وممارسة حياته بشكل طبيعي خلال فترة الإقامة، تجدد الإقامة بعد انتهائها.

الوثائق المطلوبة لتقديم طلب اللجوء إلى أيسلندا:

يجب على الشخص تقديم جواز سفر، أو تقديم وثيقة رسمية تثبت هوية الشخص، مع العلم أنه من الممكن أن لا يقبل إلا جواز السفر كـ وثيقة تثبت أصل الشخص، وفي حال اكتشفت السلطات في أيسلندا أن الشخص قام بتزوير أي وثيقة من وثائقه أثناء دراسة الطلب الخاص به قد يتم ترحيله إلى بلده وقد يتم سجنه، وفي حال تم اكتشاف التزوير بعد منح الشخص الإقامة، قد يتعرض لسحب الإقامة والسجن لمدة عام.

وفي حالة الوصول إلى أيسلندا عن طريق تأِشيره سيايحه فيمكن تقديم طلب اللجوء في المطار أو قسم الشرطة

إذا كان الوضول إلى أيسلندا عن طريق تأشيرة طالب فيفضل التقيدم طلب اللجوء بعد الحصول على الإقامه من البلديه

أيسلندا من ضمن الدول التي تمنخ التأشيره بعقد الزواج

أهم الحرف المطلوبة للعمل (الدهانات، النجارة، السباكة، التمريض) وقطاع الصيد هو الأهم والأغنى والأكثر دخلا في أيسلندا على الإطلاق
حتى يصل العمل في الصيد في الدخل أعلى من دكتور الجامعة

أيضا العمل في قطاع السياحة من المجالات المطلوبة جدا وأصبحت أيسلندا وجه جاذبه جدا للسياحية خصوصا العربية

Leave a Reply